أخر الاخبار

ما هي حقيقة صوم سكان قرية 3 ساعات فقط في اليوم؟

ما هي حقيقة صوم سكان قرية 3 ساعات فقط في اليوم؟

 ما هي حقيقة صوم سكان قرية 3 ساعات فقط في اليوم؟

مع حلول شهر رمضان كل سنة يكثر الحديث عن القرية العمانية “وكان” التي لا يصوم سكانها سوى 3 ساعات فقط فيما يصل معدل ساعات الصيام في أغلب دول المنطقة العربية قرابة 15 ساعة يوميا.

وتعيد شمس بوست نشر مقال سابق نشرته جريدة البيان الاماراتية في رمضان 2016 وقفت فيه عند حقيقة الأخبار التي تروج عن القرية.

 

وراج الحديث عن أن قرية “وكان” الجبلية الصغيرة الواقعة في سلطنة عمان وتحديدا في وادي مستل بولاية نخل بمحافظة جنوب الباطنة، تمتاز بفترة نهار قصيرة تصل إلى حوالي 3 ساعات فقط في اليوم.

وترتفع القرية نحو ألفي متر عن سطح البحر، وتشرق الشمس فيها حوالي الساعة 11 صباحا وتغرب عند الساعة 2:30 ظهرا، وهو ما دفع الكثيرين إلى الاعتقاد أن ساعات الصيام بالقرية لا تتعدى الـ 3 ساعات.

في المقابل، نفى الدكتور عبدالله المسند، أستاذ الجغرافيا المشارك بجامعة القصيم تلك الأقاويل مبررا الأمر “بأن وقوع قرية أو مدينة في قاع الوادي، أو محاطة بالجبال العالية بحيث لا يشاهدون الشمس إلا في ساعات محددة من النهار عندما تكون قريبة من كبد السماء.. لا يعني هذا أن وقت الصيام عندهم منوط برؤيتهم لقرص الشمس”.

وأضاف الدكتور المسند إن “وقت الصيام يبدأ من طلوع الفجر الصادق لا طلوع الشمس من فوق قمم الجبال، وينتهي بغروبها تحت الأفق لا خلف الجبل”.

وصرح أحد سكان القرية لموقع “عين اليوم”  أن عدد ساعات الصيام في قرية “وكان” يصل إلى 15 ساعة تقريبا، فالإمساك عن الصيام يبدأ عند الساعة 3:53 صباحا والإفطار يكون عند الساعة 6:75 مساء، وأضاف أن بعض المناطق في القرية لا تتعرض لأشعة الشمس سوى ثلاث ساعات فقط وذلك باعتبار أن الجبال تحجب الشمس عن القرية.

المصدر: البيان الاماراتية

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-