تارودانت بريس
أخبار ساخنة

مجلةُ الجيشِ الجزائري تضعُ صوراً لجنودٍ مغاربةٍ في بِعثةٍ أممية اعتقاداً منها أنهُم جزائريون

مجلةُ الجيشِ الجزائري تضعُ صوراً لجنودٍ مغاربةٍ في بِعثةٍ أممية اعتقاداً منها أنهُم جزائريون

 مجلةُ الجيشِ الجزائري تضعُ صوراً لجنودٍ مغاربةٍ في بِعثةٍ أممية اعتقاداً منها أنهُم جزائريون

يبدو أن هوس الجزائر بالمس بصورة المغرب الرائدة على المستويين الإقليمي والدولي، يتصدى له “غباء حاد” من طرف الساهرين على هذا المسعى أنفسهم، وهذا ما أكدته مجلة “الجيش الجزائري” أخيرا بمثال حي يثبت هذا الأمر.


ففي عددها لشهر ماي من سنة 2022، نشرت المجلة المذكورة صورة لجنود مشاركين في إحدى بعثات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، بعنوان “القبعات الزرق.. تأقلم مع التهديدات الجديدة”.


والخطأ القاتل الذي وقعت فيه المجلة، هو أنها لم تنتبه أن الصورة لا علاقة لها بالجزائر لا من قريب ولا بعيد، حيث إنها تعود لعناصر تنتمي إلى القوات المسلحة الملكية المغربية، تقوم بدورية في “بانغاسو” بجمهورية إفريقيا الوسطى.


وقد سبق أن نُشرت الصورة على “فرانس 24” بتاريخ 13 مارس 2021، ضمن مقال يحمل عنوان: “الأمم المتحدة ترفع عدد قوات حفظ السلام في جمهورية إفريقيا الوسطى”، والتي قام بالتقاطها المصور الفوتوغرافي “أليكس هوغيت”، مصور وكالة “فرانس بريس”، في 3 فبراير 2021.


وبالتالي وبدل أن ترفع المجلة من مكانة الجيش الجزائري، وقعت في الفخ، وروجت بطريقة غير مباشرة ومشرفة للجهود الكبيرة التي يبدلها الجنود المغاربة المشاركون في هذا النوع من البعثات الأممية، مُثبتة على عكس نواياها، دور الممكلة الرائد على المستوى الإقليمي في التصدي للتهديدات الأمنية الجديدة التي تعرفها القارة الإفريقية.

Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية

google-playkhamsatmostaqltradent