إستمع إلى راديو الأخــبــار المـــغربــيــة

تارودانت بريس
أخبار ساخنة

أساتذة يقاطعون تصحيح امتحانات الباكالوريا.. وفاعل نقابي يوضح

هيئة التحرير
الصفحة الرئيسية

أساتذة يقاطعون تصحيح امتحانات الباكالوريا.. وفاعل نقابي يوضح

 أساتذة يقاطعون تصحيح امتحانات الباكالوريا.. وفاعل نقابي يوضح

رفض أساتذة، صباح يوم الأربعاء المنصرم، مباشرة عملية تصحيح امتحانات الباكالوريا بمركز ابن تومرت بمديرية القنيطرة احتجاجا على عدم توصلهم بتعويضات مهمة التصحيح عن الموسم الدراسي الماضي.


ورفع أساتذة معنيون بهذا المشكل لافتات ورقية نددت ب “تماطل” المسؤولين وبحرمان المصححين من “حق المستحقات” بالرغم من أدائهم ل “واجب التصحيح”. 


وقال مصدر نقابي فضل عدم ذكر اسمه إن “بعض الأساتذة” لم يتوصلوا بالتعويضات المذكورة لأسباب متعددة “فيها ما هو موضوعي وفيها ما يمكن تسميته بذاتي”، موضحا في تصريح لجريدة “بناصا” أن المشكل في شقه الإداري يعود إلى تغيير مدير مصلحة الشؤون المالية بمديرية وزارة التربية والتعليم الأولي والرياضة بالقنيطرة وعدم تأشير رئيس المركز الإقليمي للإمتحانات على ملفات الأساتذة المعنيين كشرط ضروري لصرف مستحقات عملية التصحيح، وذلك راجع إلى تعرضه لوعكة صحية استدعت خضوعه لعملية جراحية “ونتيجة لذلك تغيب عن مكتبه لفترة طويلة ما أدى إلى تراكم الملفات”، وفق تعبيره. 


وكشف الفاعل النقابي ذاته أن الأساتذة استأنفوا تصحيح الامتحانات بعد التزام المدير الإقليمي بطي هذا الملف “وربما يكون الأساتذة توصلوا يوم الجمعة المنصرم بتعويضات التصحيح عبر حساباتهم البنكية وهناك إرادة جادة لتسوية هذا الملف وهذا مشكل صغير من ضمن العديد من المشاكل”، بحسب قوله. 


وتأخرت مستحقات الأساتذة المصححين في بعض المرات، “ولكن ليس إلى هذا الحد”، بحسب المصدر ذاته الذي اعتبر أن الأساسي في كل هذا هو تدخل المدير الإقليمي لحل هذا المشكل. 


وعن عدم تدخل المدير الإقليمي لضمان استمرار المرفق الإداري بعد تغيب المسؤول سالف الذكر عن منصبه لأسباب صحية لتفادي وقوع مثل هذه المشاكل، قال مصدر “بناصا” إن هذا الأخير هو المخول له التوقيع على الوثائق ذات الصلة وعدم قيامه بذلك ساهم في تأخير التسوية المالية للأساتذة المعنيين “لكن هذا لا يمنع من القول بضرورة استمرار المكتب في مباشرة مهامه رغم غياب الرئيس”، مسجلا “وجود نوع من التراخي في تدبير هذا الملف”. 


google-playkhamsatmostaqltradent