إستمع إلى راديو الأخــبــار المـــغربــيــة

تارودانت بريس
أخبار ساخنة

مجلس الجالية يُنبه إلى إشكاليات تطبيق مدونة الأسرة

هيئة التحرير
الصفحة الرئيسية

مجلس الجالية يُنبه إلى إشكاليات تطبيق مدونة الأسرة

 مجلس الجالية يُنبه إلى إشكاليات تطبيق مدونة الأسرة

أشار مجلس الجالية المغربية بالخارج، إلى أن الملك يحرص على النهوض بوضعية المرأة المغربية وجعلها في قلب التنمية الوطنية.
وذكر ضمن بيان له، أن الملك قاد عددا من الخطوات في سبيل تمكين المرأة المغربية للارتقاء في المجتمع وتحقيق المساواة في الحقوق، سواء عبر التنصيص الدستوري الذي يكرس المساواة بين المرأة والرجل، وينص على مبدأ المناصفة، أو عبر التشريعات القانونية، وعلى رأسها إصدار مدونة الأسرة.

ونوّه المجلس بدعوة الملك إلى “تفعيل المؤسسات الدستورية المعنية بحقوق الأسرة والمرأة، وتحيين الآليات والتشريعات الوطنية، للنهوض بوضعيتها، وكذا تجاوز الاختلالات والسلبيات التي أبانت عنها التجربة في تطبيق مدونة الأسرة، عبر مراجعة بنودها، في إطار مقاصد الشريعة الإسلامية، وخصوصيات المجتمع المغربي، مع اعتماد الاعتدال والاجتهاد المنفتح، والتشاور والحوار، وإشراك جميع المؤسسات والفعاليات المعنية.

وفي هذا الصدد، نبّه إلى أن “تطبيق مقتضيات مدونة الأسرة في الخارج، رغم التقدم الحاصل به بفضل تضافر جهود مختلف القطاعات، تعترضها عدة إشكاليات ترتبط أساسا بتعارض عدد من المقتضيات القانونية مع بعض التشريعات في بلدان الاستقبال الأوروبية، وكذا بسبب بعض النقائص الإدارية التي أظهرتها التجربة في المصالح القنصلية بالخارج.

ومن جانب آخر، أهاب المجلس بكافة أفراد الجالية المغربية إلى الانخراط في الدينامية التي تعرفها المملكة، تحت قيادة الملك محمد السادس، من أجل النهوض بالاقتصاد الوطني، والمساهمة في جلب الاستثمارات، والنهوض بالمنتج الوطني، باعتبار الجالية المقيمة في الخارج جسرا بين المغرب وباقي دول العالم.

وفي سياق دعوة الملك إلى التحلي بقيم الأخوة والتضامن، وحسن الجوار بين الشعبين المغربي والجزائري، أكد المجلس على أهمية العمل المشترك بين الجاليات المغربية والجزائرية، من أجل ربط أواصر التواصل، والاصطفاف في صف واحد من أجل الدفاع عن الحقوق وتعزيز المكتسبات ومواجهة الإكراهات المشتركة في بلدان الاستقبال.

google-playkhamsatmostaqltradent