أخر الاخبار

"أونسا" يشارك في معرض التمور بأرفود

"أونسا" يشارك في معرض التمور بأرفود

 "أونسا" يشارك في معرض التمور بأرفود

شارك المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (ONSSA-أونسا)، على غرار الدورات السابقة، في الملتقى الدولي للتمر بالمغرب، المنظم تحت رعاية الملك محمد السادس في الفترة الممتدة من 27 إلى 30 أكتوبر الجاري بمدينة أرفود (إقليم الرشيدية).

وكانت مشاركة المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية في الرواق الذي أقامه داخل قطب المؤسسات والجهات الداعمة بالملتقى الدولي للتمر، فرصة للتواصل مع المهنيين والفلاحين والمواطنين بخصوص مهام واختصاصات المكتب.

وخلال افتتاح فعاليات الملتقى الدولي للتمر، قام وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، والوفد المرافق له، بزيارة إلى رواق “أونسا” حيث قدمت له مجموعة من الشروحات والمعطيات المتعلقة بمهام المكتب وحصيلة عمله خلال السنوات الماضية.

المهندسة خديجة عريف، رئيسة قسم مراقبة المنتوجات النباتية وذات الأصل النباتي بـ”أونسا”، قالت في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، على هامش افتتاح الملتقى الدولي للتمور بأرفود، إن المكتب يواكب فعاليات معرض التمور من خلال إقامة رواق داخل الملتقى يضم مداومة مستمرة من قبل أطر ومسؤولي المكتب لتقديم جميع التوضيحات والشروحات والأجوبة على أسئلة المشاركين والزوار.

وأضافت عريف أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية يشارك أيضا في المنتديات العلمية المنظمة على هامش المعرض الدولي للتمر حول مجموعة من المواضيع، من بينها “السلامة وجودة التمور”، و”مراقبة الصحة النباتية”، و”مراقبة أغراس وأشجار النخيل”.

وبخصوص المهام التي يقوم بها “ONSSA” في مجال سلسلة التمور، ذكرت رئيسة قسم مراقبة المنتوجات النباتية وذات الأصل النباتي به “الترخيص الصحي لوحدات الإنتاج والتلفيف وتخزين التمور”، مشيرة إلى أنه إلى حد الآن تم منح 79 رخصة في هذا الإطار، و”زيارة الوحدات المرخصة وتتبعها بصفة مستمرة للتأكد من كونها مازالت تستوفي الشروط التي على أساسها منحت لها الرخصة الصحية”.

وأوضحت المتحدثة ذاتها أن التمور تتم مراقبتها من خلال أخذ عينات يتم إرسالها إلى المختبرات الوطنية قصد التأكد من المطابقة وسلامتها الصحية، وذلك في إطار إخضاع هذه السلسلة للمراقبة، سواء عن الاستيراد أو التصدير، على غرار جميع المواد الغذائية، مضيفة أن مراقبة التمور تتم على ثلاث مراحل: مراقبة الوثائق المرفقة بالتمور المستوردة، والمراقبة العينية للمنتوج، والمراقبة الفيزيائية.

وتابعت المهندسة خديجة عريف بأن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية يقوم أيضا بمراقبة أغراس النخيل التي تتم بمختبرات مرخصة من طرفه، موردة أن هذه المنظومة تشمل اعتماد نظام لتتبع أغراس النخيل للتأكد من مطابقتها للصنف وسلامتها من الأمراض وجودتها ومردوديتها.


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-