أخر الاخبار

محكمة تركية تأمر باحتجاز 17 من المشتبه بهم المتورطين في انفجار اسطنبول

محكمة تركية تأمر باحتجاز 17 من المشتبه بهم المتورطين في انفجار اسطنبول

 محكمة تركية تأمر باحتجاز 17 من المشتبه بهم المتورطين في انفجار اسطنبول

قالت وكالة أنباء الأناضول الرسمية ، اليوم (الجمعة) ، إن محكمة تركية أمرت باحتجاز 17 شخصًا يشتبه في تورطهم في انفجار وسط اسطنبول هذا الأسبوع أسفر عن مقتل ستة.

وقالت الشرطة إن المعتقلين كانوا ضمن مجموعة قوامها نحو 50 شخصا اعتقلتهم شرطة اسطنبول في وقت سابق من هذا الأسبوع بعد الهجوم بينهم امرأة يشتبه في أنها زرعت القنبلة ، وعرفت المرأة على أنها مواطنة سورية تدعى أهرام البشير.

وقالت الأناضول إن من بين المعتقلين الآخرين من سلموا مزارعي القنابل ومن تتهمهم السلطات بارتكاب "قتل مع سبق الإصرار" و "تقويض وحدة وسلامة البلاد" ، وقالت الوكالة إن أكثر من نصف المعتقلين المشتبه بهم تم ترحيلهم.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار الذي أسفر عن إصابة أكثر من 80 شخصًا في شارع الاستقلال المزدحم. سرعان ما اتهمت الحكومة التركية المسلحين الأكراد بتنفيذ التفجيرات. وقالت الشرطة إن مفجر المشتبه به تلقى تدريبا على يد مسلحين أكراد في سوريا.

ونفى حزب العمال الكردستاني وقوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد والتي تضم وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا تورطهما في الانفجار.

وقال أهرام البشير للشرطة والنيابة إنه قال إنه وصل إلى تركيا في يوليو تموز بناء على أوامر من قوات حماية الشعب الكردية السورية. وبحسب ما ورد قال البشير أيضًا إنه لا يعرف محتويات الحقيبة التي طُلب منه المغادرة في موقع الانفجار ، وأنه تسلمها لاحقًا من مشتبه به آخر فر من تركيا.

ولم يرد متحدث باسم وحدات حماية الشعب الكردية على الفور على طلب من رويترز للتعليق.

قاد حزب العمال الكردستاني (PKK) انتفاضة ضد الدولة التركية منذ عام 1984 ، وتعتبر تركيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية.

وتقول أنقرة إن وحدات حماية الشعب الكردية السورية تابعة لحزب العمال الكردستاني. وتحالفت واشنطن مع وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا وإحداث خلاف مع تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي.

وقال وزير الصحة فخر الدين قوجه أمس (الخميس) إن 13 مصابا في الهجوم ما زالوا في المستشفى ، اثنان منهم في العناية المركزة.


المصدر: الشرق الأوسط

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-