أخر الاخبار

وفود أجنبية وإعلامية تتعرض للرجم بالحجارة من طرف مجهول ضواحي أولاد تايمة

وفود أجنبية وإعلامية تتعرض للرجم بالحجارة من طرف مجهول ضواحي أولاد تايمة

وفود أجنبية وإعلامية تتعرض للرجم بالحجارة من طرف مجهول ضواحي أولاد تايمة

تعرضت الوفود الأجنبية والإعلامية المشاركة في فعاليات مهرجان هوارة الدولي للمسرح ليلة أمس الأربعاء لهجوم بالحجارة من طرف مجهول، وذلك على مستوى إحدى المركبات السياحية ضواحي أولاد تايمة.
وذكرت مصادر الجريدة الإلكترونية “تارودانت 24” أن الوفود الأجنبية والإعلامية قد تعرضت لهجوم مباغث بواسطة وابل من الحجارة، وذلك أثناء تواجدهم بإحدى المركبات السياحية بدوار عين صداق ضواحي أولاد تايمة لتناول وجبة العشاء التي أقيمت على شرفهم، مما اضطرهم إلى إخلاء المكان.

وقد تسبب هذا الحادث في تكسير الواجهة الأمامية لإحدى السيارات وإصابة مواطن فلسطيني، كما تعرض أحد المراسلين الصحفيين لجروح طفيفة على مستوى الرأس، نقل على إثرها إلى المستشفى المحلي بأولاد تايمة قصد تلقي الإسعافات الضرورية.

وقد استدعى هذا الحادث تدخل مصالح الدرك الملكي بأولاد تايمة، التي قامت بإجراء معاينة بعين المكان، قبل أن يتم إجراء بحث للكشف عن ظروف وملابسات هذا الحادث.

يذكر أن المركب السياحي المذكور والذي يتواجد بدوار عين صداق بالجماعة الترابية سيدي بوموسى ضواحي أولاد تايمة، قد سبق أن تعرض لهجومات مماثلة وذلك في ظروف غامضة. 

حيث سبق أن تعرضت عدد من السيارات للرشق بالحجارة وإصابة مواطن يهودي، مما دفع مسير المنتجع إلى توجيه شكاية إلى النيابة العامة من أجل إجراء بحث بخصوص هذا الموضوع.

تجدر الإشارة إلى أن جيران المركب السياحي المذكور قد سبق أن تقدموا بالعديد من الشكايات إلى الجهات المعنية، بسبب الضجيج الذي تحدثه مكبرات الصوت، خصوصا وأنها لا تتوفر على التراخيص القانونية للقيام بهذه الأنشطة. حيث يرجح أن يكون هذا العمل بدافع الإنتقام من صاحب المشروع.

 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-