أخر الاخبار

إسبانيا تستخدم تقنية "التعرف على الوجوه" لمراقبة المغاربة بمعبري سبتة ومليلية المحتلتين

إسبانيا تستخدم تقنية "التعرف على الوجوه" لمراقبة المغاربة بمعبري سبتة ومليلية المحتلتين

 إسبانيا تستخدم تقنية "التعرف على الوجوه" لمراقبة المغاربة بمعبري سبتة ومليلية المحتلتين

قالت تقارير إعلامية إسبانية، أنه انطلاقا من شهر ماي المقبل، سيتم استخدام نظام جديد لمراقبة حركة المسافرين عبر معبري سبتة ومليلية المحتلتين، يعتمد على تقنية التعرف على الوجه.
ووفق صحيفة "ABC"، فإن النظام الذي يُشرف عليه الاتحاد الأوروبي سيشمل جميع المسافرين من خارج منطقة "شنغن" الراغبين في دخول دول الاتحاد برا وجوا وبحرا، وذلك من أجل تشديد المراقبة على الحدود، علما أن تنفيذ التقنية المعروفة باسم "دخول وخروج" (entry-exit)، كان سيتم منتصف هذا العام قبل تأجيلها في نهاية المطاف.
وأوضحت مصادر من وزارة الداخلية وفق ذات المصدر أن "لإسبانيا حاليًا 81 حدودًا خارجية: 44 مطارًا و 33 ميناءًا وأربعة حدود برية، ما جعل تطبيق النظام أمرا معقدًا، ومع ذلك فمن المتوقع أن يدخل حيز التنفيذ في ماي 2023.
ويتوفر النظام الجديد الذي طورته شركة Thales Spain، على أحدث التقنيات، حيث يتصل الكمبيوتر الرئيسي بأضواء LED وأربع كاميرات بدقة 4K ، واحدة للأمان والباقي للتعرف على الوجه باستخدام المقاييس البيومترية.
كما أن لديها بطارية مدمجة تسمح لها بمواصلة العمل في حالة انقطاع التيار الكهربائي، وقام مطورو التقنية بتزويد "نظام الدخول والخروج" بذكاء اصطناعي يسمح له بمنع التحايل وتجنب الأخطاء.
وكان مندوب حكومة سبتة المحتلة قد أعلن قبل بضعة أشهر أن النظام سيتم تركيبه على المعابر الحدودية للثغر المحتل، في أفق انطلاق العمل به في السنة المقبلة.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-