أخر الاخبار

جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل

جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل

 جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل

أمر الوكيل العام لدى استئنافية الجديدة، بإيداع شخصين من إقليم سيدي بنور، ةمس السبت، السجن المحلي، على خلفية تورط أحدهما في جريمة قتل، والآخر في جنحة السكر العلني البين.

وكانت منطقة اثنين الغربية، بدائرة الزمامرة، الخاضعة للنفوذ الترابي لإقليم سيدي بنور، قد اهتزت على وقع جريمة قتل راح ضحيتها شاب من المنطقة.

وحسب تفاصيل القضية، فإن ثلاثة أشخاص قضوا، ليلة الأربعاء الماضية، جلسة خمرية، استمرت إلى ساعة مبكرة من صبيحة اليوم الموالي (الخميس)، حيث غادر اثنان منهم منزل صديقهما الذي قضيا معا وبرفقته الليلة الخمرية.

وفي طريق العودة إلى بيتهما، وقع خصام بين الصديقين، تطور إلى مشاجرة، استل على إثرها أحدهما سكينا، وسدد به طعنات غادرة إلى مرافقه، سقط جراءها على الأرض، مضرجا في بركة من الدماء.

هذا، وفور إشعارها، انتقلت السلطات المحلية والدركية، إلى مسرح الجريمة، حيث جرى فتح تحقيق فوري في ظروف وملابسات الحادث، وإيقاف الجاني وصاحب المنزل الذي استضاف الليلة الخمرية، وضعهما تحت تدابير الحراسة النظرية، فيما تم نقل الضحية على متن سيارة إسعاف، إلى المستشفى الإقليمي بآسفي، حيث قضى نحبه متأثرا بطعناته وجروحه البالغة.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-