أخر الاخبار

الحكومة تراهن على تعميم التأمين الإجباري عن المرض لإحداث ثورة اجتماعية

الحكومة تراهن على تعميم التأمين الإجباري عن المرض لإحداث ثورة اجتماعية

الحكومة تراهن على تعميم التأمين الإجباري عن المرض لإحداث ثورة اجتماعية


 سجل رئيس الحكومة عزيز أخنوش، في جلسة دستورية في مجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء، حول "تفعيل ورش التغطية الصحية والاجتماعية بالمغرب لترسيخ أسس الدولة الاجتماعية"، أن الحكومة نجحت بشكل غير مسبوق، في إرساء لبنات تضامن مؤسسي إجباري سيسهم في توفير الحماية للجميع وصيانة حقوقهم، فضلا عن تيسير سبل الولوج إلى خدمات الرعاية الصحية في ظروف لائقة، بشكل يضمن المساواة بين جميع المغاربة كيفما كانت وضعياتهم المادية والمهنية.

وأضاف "فمن حقنا جميعا أن نفتخر، بهذا المستوى المتقدم من العمل الذي تم استكماله، والذي يعد بحق ثورة اجتماعية في التعاطي مع القضايا الأساسية للمواطن، وفي مقدمتها تكريس الحق في الصحة".

واعتبر أخنوش، أن الحكومة نجحت في الوفاء بالتزاماتها قبل انقضاء سنة 2022، في تعميم وتوسيع خدمات التأمين الإجباري عن المرض، لتمكين كل المغاربة، على قدم المساواة، من الاستفادة من خدمات تغطية صحية موحدة بغض النظر عن فئاتهم الاجتماعية أو المهنية

واستطرد رئيس الحكومة، في معرض كلمته بمجلس المستشارين "ففي ظرف سنة واحدة انتقل العدد الإجمالي للمؤمَّنين من طرف الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي من 7,8 مليون فرد إلى أزيد من 23,2 مليون من المواطنات والمواطنين المغاربة (بإضافة 3,68 من العاملين غير الأجراء وذوي حقوقهم و9,4 من المستفيدين من AMO-TADAMON)".


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-