أخر الاخبار

فرنسا.. الجالية المغربية في مونبلييه تحتفل بالعام الأمازيغي الجديد

فرنسا.. الجالية المغربية في مونبلييه تحتفل بالعام الأمازيغي الجديد

فرنسا.. الجالية المغربية في مونبلييه تحتفل بالعام الأمازيغي الجديد


 جرى، مؤخرا، تنظيم أمسية احتفالية في مونبلييه بمناسبة رأس السنة الأمازيغية 2973، بمبادرة من جمعية (Assamr34) النشطة في هذه المدينة، وفقا لما ذكره بلاغ للقنصلية العامة للمملكة في مونبلييه.

وأضافت التمثيلية القنصلية أنه تم خلال هذه الأمسية الاحتفالية، التي عرفت مشاركة أكثر من 200 شخص، بمن في ذلك المسؤولون المنتخبون بمدينة مونبلييه، وأفراد من الجالية المغربية، والمجتمع المدني، وكذا الممثلين الإقليميين للطائفة اليهودية، تسليط الضوء على الثقافة الأمازيغية باعتبارها جزءا لا يتجزأ من التراث المغربي والهوية الوطنية للمملكة.

وفي كلمة لها بالمناسبة، أكدت القنصل العام للمغرب في مونبلييه، نزهة الساهل، أن “الأمازيغية تحمل في طياتها مظاهر الوطنية الأصيلة، التي تزدهر اليوم داخل المملكة المغربية تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس”.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الساهل جددت “الدعم المستمر للقنصلية العامة للمملكة في مونبلييه لأفراد الجالية المغربية وممثليها الجمعويين في التزامهم بتعزيز الثقافة والتاريخ العريق للمملكة المغربية”.

من جانبه، توقف رئيس جمعية (Assamr34)، عبد العزيز رضواني، عند رمزية الاحتفال بهذا الحدث “الذي يؤكد التزام جمعيته بالنهوض بالتراث الأمازيغي الذي يشكل فخرا للجالية المغربية المقيمة في مونبلييه وخارجها، بصفته جزءا لا يتجزأ من الهوية الوطنية المغربية”.

وطبعت هذه الأمسية إيقاعات الموسيقي الأمازيغية، تخللتها عروض أوركسترا الحسين إمازيغن، والفنان البدراوي.

كما تميزت التظاهرة بأروقة للحناء والأزياء التقليدية، علاوة على تنظيم عرض أزياء للقفطان والأكسسوارات لإبراز التنوع والثراء الثقافي والفني للمملكة المغربية، وفقا للبلاغ ذاته.


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-