أخر الاخبار

موقع متخصص في الشؤون العسكرية: المغرب أول بلد إفريقي "يتنازل" عن أسلحة لصالح أوكرانيا

موقع متخصص في الشؤون العسكرية: المغرب أول بلد إفريقي "يتنازل" عن أسلحة لصالح أوكرانيا

 موقع متخصص في الشؤون العسكرية: المغرب أول بلد إفريقي "يتنازل" عن أسلحة لصالح أوكرانيا

تنازل الجيش المغربي عن دبابات من طراز T-72B ، وهي عبارة عن أسلحة قديمة لم تعد صالحة اشتراها المغرب منذ 23 سنة، وتم إرسالها إلى جمهورية التشيك لصيانتها وتطويرها،  (تنازل عنها) لصالح أوكرانيا

ووفق ما أورده موقع "مينا ديفانص"، موقع متخصص في الشؤون العسكرية، فإنه تم إرسال حوالي عشرين وحدة إلى ساحة المعركة قبل أسبوع.

المصدر نفسه أشار إلى أن هذا العتاد العسكري يخص مخزونات الجيش البيلاروسي، التي اشتراها المغرب على دفعتين منذ عام 1999.

وتأتي خطوة مد أوكرانيا بهذه الدبابات، يشرح موقع "مينا ديفانص"، خلال قمة "رامشتاين" التي انعقدت في 26 أبريل 2022 ونظمتها الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي التفاصيل، يقول الموقع المتخصص في الشؤون العسكرية إن المغرب وتونس هما البلدان الوحيدان اللذان يمثلان شمال إفريقيا خلال هذه القمة.

وبخصوص تونس، فقد أرسلت، في ذلك الوقت، طائرتين للشحن إلى مطار رزيسزو في بولندا. أما المغرب، فإنه أرسل أسلحة عسكرية إلى أوكرانيا بدل مساعدات إنسانية.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمر، في 24 فبراير 2022، بغزو أوكرانيا من قبل القوات المسلحة الروسية التي تركزت سابقًا على طول الحدود، عبر شنّ غارات جوية استهدفت المباني العسكرية في البلاد، وكذلك دخول الدبابات عبر حدود بيلاروسيا.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-