أخر الاخبار

مراهق بريطاني يعترف أمام المحكمة بالتحضير لهجوم إرهابي ضد الشرطة والجيش

مراهق بريطاني يعترف أمام المحكمة بالتحضير لهجوم إرهابي ضد الشرطة والجيش

 مراهق بريطاني يعترف أمام المحكمة بالتحضير لهجوم إرهابي ضد الشرطة والجيش

ذكرت صحيفة “إندبندنت” اليوم الجمعة أن ماثيو كينغ، المقيم في بريطانيا، وعمره 19 عاما، أقر بأنه مذنب في المحكمة بالتحضير لهجوم إرهابي مزعوم ضد ضباط الشرطة والعسكريين.

وأفادت الصحيفة بأنه في جلسة الاستماع بالمحكمة الجنائية المركزية بلندن، أقر كينغ بذنبه في التخطيط لهجوم إرهابي إسلامي مزعوم ضد ضباط الشرطة وأفراد الجيش.

وبحسب الادعاء، فإن نوايا كينغ كانت مرتبطة بمعتقدات إسلامية متطرفة. وكجزء من التحضير للهجوم، أجرى الفتى عملية مراقبة بالقرب من محطات السكك الحديدية ومراكز الشرطة وإحدى المحاكم وثكنات الجيش في شرقي لندن.

وقد تلقت السلطات معلومات عن خطط كينغ عبر خط ساخن لمكافحة الإرهاب بعد أن نشر مقطع فيديو به محتوى إسلامي في أبريل 2022، وفي مايو تم اعتقال المراهق الذي يعيش في جنوب شرق بريطانيا في منزله على أيدي ضباط من وحدة مكافحة الإرهاب بشرطة لندن.

واتهم كينغ لاحقا بالتحضير لهجوم إرهابي بين 22 ديسمبر 2021، و17 مايو 2022. وقالت الصحيفة إن النطق بالحكم تأجل حتى 14 أبريل.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-